الإسلام ديننا our islam
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات،كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالظغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


الإسلام هو الحل
 
نور الإسلامالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولإعلن مجانا

شاطر | 
 

 علاج الذنوب الفعال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mizou_foor
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 82
نقاط : 16306
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 23/11/2012
الموقع : http://our-islame.blogspot.com/

مُساهمةموضوع: علاج الذنوب الفعال    الأحد نوفمبر 25, 2012 10:30 pm

علاج الذنوب

دواء فعَّال...
لعلاج جميع الذنوب والهموم والآلام والأحزان

لكل من يعاني من داء الذنوب..
لكل من أغرقته المعاصي والآثام..
لكل من أجهدته المصائب والنكبات..
لكل من أثقلته الهموم والغموم..
لكل من ضاقت عليه الأرض بما رحبت..
ولكل من ضاقت عليه نفسه بما حملت..
لكل باحث عن السعادة الحقيقية فلم يجدها..
لكل من ضيق في رزقه..
لكل من تمنى الولد ولم يرزق به..
لكل من أتعبه المرض سنينا وأعواما..


.


.


.


.


.



إليك الحل



.


.


.



إليك الدواء لكل ذلك




إنه


علاج الذنوب



.


.


.




الإستغفار






قال الله عز وجل: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا}(سورة نوح: 12،11،10)





وقال النبي عليه الصلاة والسلام: (( من أكثر الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا، ومن كل ضيق مخرجاً ، ورزقه الله من حيث لا يحتسب)).رواه الإمام أحمد وإسناده صحيح

ألفاظ وصيغ صحيحة للاستغفار
واردة عن النبي صلى الله عليه وسلم


1. أستغفر الله



2. اللهم اغفر لي



3. "رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم"


4. "استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه"


5. " سبحان الله وبحمده أسنغفر الله وأتوب إليه"


6. سيد الاستغفار وهو أفضلها: "اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني، وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك عليَّ، وأبوء بذنبي؛ فأغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلاّ أنت" رواه البخاري


هذه هي الصيغ والألفاظ الواردة عن النبي في الأحاديث الصحيحة، وهناك صيغ أخرى، وألفاظ أخرى تؤدي نفس المعنى لا بأس بها ،ولكن الأولى اتباع المأثور عن النبي .



أحوال وأوقات يستحب فيها الاستغفار

بعد الفراغ من أداء العبادات:

وذلك لما يقع فيها من خلل أو تقصير، قال الله عز وجل: {ثُمَّ أَفِيضُوا مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ}سورة البقرة

الاستغفار بالأسحار:

فقد أثنى الله عز وجل على عباده الذين يستغفرونه في هذا الوقت المبارك بقوله عز وجل: {الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنْفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالْأَسْحَار}سورة آل عمران

في ختم المجالس:

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال: ( من جلس في مجلس فكثر فيه لغطه، فقال قبل أن يقوم من مجلسه ذلك سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك إلا غفر الله له ما كان في مجلسه)رواه الترمذي وصححه الألباني

الاستغفار للأموات:

كان النبي (صلى الله عليه وسلم) إذا فرغ من دفن الميت، وقف عليه فقال: "استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت، فإنه الآن يسأل" رواه ابو داود


ثمرات وفوائد الاستغفار

1. انه استجابةً لأمر الله
2. انه من أسباب الرزق
3. انه سبب لدخول الجنة
4. انه سبب في مغفرة الذنوب ومحو الخطايا
5. انه سبب لرفع الدرجات بعد الموت
6. انه يدفع العقوبة والعذاب قبل وقوعهما
7. انه سبب في تطهير القلوب
8. انه سبب في إنجاب الولد
9. انه سبب في التمتع بالصحة والقوة
وغير ذلك الكثير...

أقوال السلف في الاستغفار

قال علي –كرم الله وجه-: "العجب ممن يهلك ومعه النجاة قيل: وما هي؟ قال: الاستغفار".

ويروي عن لقمان - عليه السلام - أنه قال لابنه: "يا بني إن لله ساعات لا يرد فيها سائلاً فأكثر من الاستغفار"

قال أبو موسى - رضي الله عنه - : كان لنا أمانان من العذاب ذهب أحدهما - وهو كون الرسول صلى الله عليه وسلم فينا، وبقي الاستغفار معنا فإن ذهب هلكنا.

وكان الحسن البصري يقول: "أكثروا من الاستغفار في بيوتكم، وعلى موائدكم، وفي طرقكم ،وفي أسواقكم، وفي مجالسكم ؛فإنكم لا تدرون متى تنزل المغفرة"

قال قتادة:
إن هذا القرآن..
يدلكم على..
دائكم ودوائكم..
فأما داؤكم..

فالذنوب

وأما دواؤكم..

فالاستغفار.

من قصص الاستغفار

القصة الأولى:

يقول الداعية خالد السلطان: في ليلة من ليالي التشريق أيام الحج وبالقرب من البيت العتيق ألقيت كلمة عن الاستغفار، ومعناه وفضله وأثره، وكان كلامي فيه الدليل والمنطق والعقل فلما انتهيت من كلمتي القصيرة {وهي عادتي} طلب أحد الحاضرين الحديث معي على انفراد فقبلت الحديث معه فبدأ بسرد قصته مع الاستغفار.

أبو يوسف: أنا تزوجت ولله الحمد ولكن زوجتي تأخرت بالإنجاب فقمت ببذل الأسباب، ما سمعت عن طبيب إلا زرته، ثم سافرت بعد ذلك للخارج ألتمس العلاج والكل يؤكد بقوله: {ما بك إلا العافية أنت وزوجتك} فرجعت الكويت وكلي رجاء بالله {وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}.

قلت: أكمل يا أبا يوسف كلّي أذن صاغية.

أبو يوسف: في يوم من الأيام، وأنا أستمع لإذاعة القرآن الكريم سمعت من يقرأ الآية التي ذكرتها يا شيخ في كلمتك من سورة نوح.. {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا} سورة نوح، الآيات: 10-12..
فشرح الشيخ الآية وبين أن الاستغفار طريق لجلب الأطفال؛ فعلقت الكلمات في بالي فلما رجعت للمنزل قلت لزوجتي ما سمعت، وعزمنا أخذ العلاج الاستغفار ليلاً ونهاراً سرا وعلانية أتدري يا شيخ ماذا حدث؟
زوجتي حملت بنفس الشهر الذي استغفرنا فيه، وجاء يوسف والحمد لله.
قلت: ما شاء الله، صدق الله وهو خير الصادقين }إِنَّ اللَّهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ{ سورة الرعد، الآية: 31.. {وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلًا} سورة النساء، الآية: 122.، }وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثًا{ سورة النساء، الآية: 87..
أبو يوسف: يا شيخ لم تنته قصتي بعد.
قلت: ماذا بعد؟
أبو يوسف: لما انتهت زوجتي من النفاس قلت لها: استغفري يا أم يوسف للثاني؛ فاستغفرنا مثل الأول فحملت بنفس الشهر، وجاء الثاني بحمد الله ولما انتهت من نفاسها الثاني قلت استغفري يا أم يوسف نريد ثالثاً؛ فاستغفرت وجاء الثالث ولله الحمد فلما انتهت زوجتي من نفاسها قالت: يا أبا يوسف توقف عن الاستغفار بنية الأولاد حتى يكبر الأولاد وبعدها نرجع نستغفر للرابع بإذن الله.
قلت الله يبارك لك بما رزقك ويجعل ذريتك قرة عين خاصة أنك رأيت آية من آيات الله فيك وفي زوجتك وفي ذريتك.
أبو يوسف: آمين؛ لكن يا شيخ ما انتهيت بعد من قصتي!
قلت: ما انتهت الأحداث بعد! أكمل يا أبا يوسف.
أبو يوسف: بعدما كبر الأولاد قليلاً قلت لأم يوسف عندنا ثلاثة أولاد نرجو من الله أن يرزقنا بنتاً جميلة، استغفري يا أم يوسف وأنت ترجين بنتاً.
قلت: الله يرزقك البنت كما رزقك الأولاد يا أخي الكريم.
أبو يوسف: أبشر يا شيخ أنا اليوم جئت الحج وزوجتي في النفاس مع بنتها الجديدة انتهت قصة أبو يوسف.

القصة الثانية:

يروي قصته فيقول: في يوم من الأيام عدت إلى منزلي بعد يوم حافل بالتعب والإرهاق؛ فتحت الباب وإذا بالزوجة تنتظرني، وعليها علامات الغضب و الانفعال، وأخذت تبادرني بالأسئلة لم أتمالك نفسي بادرتها نفس الانفعال والغضب، كان الوقت متأخراً من الليل استمرت المناقشة والغضب إلى قبيل الفجر، وأخيراً قررت الزوجة أن تترك البيت وتذهب لبيت أبيها، حاولت أن أثنيها عن عزمها فلم أفلح، ذهبت إلى غرفتنا، وقامت بإعداد حقيبتها للخروج، تركتها، وخرجت من البيت لا أدري إلى أين أذهب؟ كنت في شدة الانفعال والغضب.
كان بجوار بيتي مسجد وكان أذان الفجر قد أوشك، دخلت المسجد وتوضأت وصليت ركعتين، ثم أذن الفجر صليت الفجر في جماعة، ثم مكثت في المسجد وأخذت استغفر الله عز وجل، استمر هذا الحال قرابة ساعة ثم قمت منصرفاً إلى بيتي، وفتحت الباب؛ وإذا بزوجتي تجلس تنتظرني وعلى وجهها ابتسامة عريضة ألقيت السلام، وقلت لها أما زلت مصممة على الذهاب؟ قالت: لا أنا آسفة على ما صدر مني.. قلت في نفسي الأمر غريب؟ ما الذي حدث؟ ثم سألتها عن سر هذا التحول قالت: والله لا أدري.. ولكني منذ ساعة هدأت نفسي وعرفت أني مخطأة وهداني الله، تذكرت أن ذلك الوقت هو نفسه الذي جلست استغفر الله فيه، وتذكرت قول النبي : "من أكثر الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً، ومن كل ضيق مخرجا،ً ورزقه من حيث لا يحتسب" صدق رسول الله {وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى} سورة النجم، الآيتان: 4،3.
القصة الثالثة:

ذهب أحد الإخوان إلى السوق لبيع سلعة كانت معه، كان السوق مزدحماً بالباعة والمشترين، جلس في المكان المعدّ للبيع وعرض سلعته للبيع، وجلس بجوارها، مر وقت طويل والناس لا يقبلون على سلعته، يأتي الناس إليه ينظرون إلى السلعة ثم ينصرفون، كان بحاجة شديدة إلى النقود، ولابد له من بيع هذه السلعة حتى تتوفر لديه، طال الوقت ولا أحد يريد الشراء، شعر بالضيق وأخذ يفكر ماذا يفعل؟ وفجأة جاء في فكره حديث سمعه من إمام المسجد يقول: قال رسول الله : "من أكثر الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً، ومن كل ضيق مخرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب"، أطلق العنان للسانه وقلبه ، وأخذ يلهج بالاستغفار يقول: والله ما إن بدأت بالاستغفار حتى أقبل الناس إليَّ هذا يريد شراءها، والآخر يريدها لنفسه هذا يزيد في السعر والآخر يزيد عليه حتى طابت نفسي، وبعت سلعتي والحمد لله، وأخذت النقود ورجعت إلى بيتي وعيناي تفيض من الدمع لأنني فرطت كثيراَ في هذا الكنز الثمين "الاستغفار" فالحمد لله رب العالمين.


وعد الله

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إن الشيطان قال: وعزتك يا رب، لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم، فقال الرب عز وجل: وعزتي وجلالي، لا أزال أغفر لهم ما استغفروني). أخرجه الحاكم في مستدركه وصححه ووافقه الذهبي.

مَن إله غير الله يعد المذنبين بهذا الوعد الكريم؟!
ومن إله غير الله يتفضل على عباده المقصرين هذا التفضل؟!


أبعد كل هذا لا تستغفر؟؟؟


للمزيد من المعلومات

أنقر هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://our-islame.blogspot.com/
 
علاج الذنوب الفعال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإسلام ديننا our islam :: ۩ منتدى الفقه واصوله ۩-
انتقل الى: